×
                           
رواية المهرج

رواية المهرج

نبذة عن : رواية المهرج

– هل انت خائف يا مارتن الا تريد العمل معي؟

مارتن بصوت خائف و متردد :

– اريد ولكن ماذا يجب علي فعله

الفريدو :

– خذ هذه السكين مني يا مارتن ومن ثم باشر بالعمل

مارتن :

– لم افهم ماذا تريدني ان افعل؟

الفريدو :

– قطع جثة هذا الطفل يا مارتن و من ثم اطبخه ليتم بيعه لناس

مارتن :

– ماذا قلت؟ لا لن افعل ذلك انني لست مجرماً مثلي

الفريدو :

–  تذكر وليم يا مارتن الا يريد منك مبلغ من المال في الغد

مارتن في نفسه :

– تباً .. تباً لك هل تستغلني الان يا ايه المخادع؟ تباً للمال تباً له اذ يشتري الضمائر فتخون الدماء والأعراض ثم تكذب وتنافق وتمارس التقية بحق أمة بأسرها “العبارة منقولة”، لا يهمني هذا فانا احتاج المال سأعمل معه قليلاً ومن ثم سأهرب منه

الفريدو :

– اين شردت يا ايه الاحمق ؟ هل تريد العمل معي ام ماذا ؟

مارتن :

– نعم يا الفريدو اريد ذلك اعطني السكين

الفريدو مبتسماً ابتسامة شريرة :

– خذ السكين يا مارتن و قطع الطفل جيداً احرص على سلخه في المقام الاول و من ثم اطبخه لجعله سلعة نستفيد منها و احرص على ان يكون الطعام جيداً يا مارتن

ومن ثم غادر الفريدو المنزل تاركاً ورائه مارتن الذي باشر في سلخ جلد الطفل و تقطيع لحمه لطبخه

انتهى مارتن من طبخ الطفل و انتظر الفريدو ليفهم منه كيف يبيع هذا الطعام فهو جديد في هذه المدينة ولا يعرف اي احد سوى وليم و الفريدو

و بعد مرور ساعة جاء الفريدو الى المنزل و شاهد مارتن الذي انتهى من طهي الطفل

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

رشحنا لك