×
--}} -->
اكتفيت – مجموعة مؤلفين

اكتفيت – مجموعة مؤلفين

نبذة عن : اكتفيت – مجموعة مؤلفين

اكتفيت – مجموعة مؤلفين

اكتفيت – مجموعة مؤلفين

كتاب جامع إلكتروني لمبدعات و أميرات ..

يحمل بين طياته ألم الفراق ، و الوجع المؤلم الذي يصاب به الإنسان عند الفراق .. كما أنه يحتوي أيضا على

القليل من جرعات الأمل .

مقدمة  العمل

فراق الأحبة هو أصعب ما يمر به الإنسان، لكن هذا ليس معناه أن يبقى مكتف الأيدي وحزين على فراقه.

كم من ولد فقد أمه وأصبح يتيم و لازال على قيد الحياة

أليست الأم هي الشخص الأقرب لأولادها

” كل نهاية عبارة عن بداية ”

ضعوا الثقة في الله، ولا تكونوا ضعفاء

اقتباس من   العمل

لقد تركت أثرا فيّ

الساعة “التاسعة و خمسة وعشرون دقيقة ليلا ”

قبضة في القفص الصدري تؤلمني، و وجع في يسار جسدي الألم أكثر بكثير من أن يتعالج بإبر مُهدئة، حتى أنها

لن تريح أعصابي التي تكاد تنفجر

كان الظلام حالكاً، والقمر ينير الأرجاء وقفت عند النافذة لكي أستنشق بعض من الهواء، لكنني تذكرت أنني كنت

اقف كل يوم عند النافذة من أجل أن أدعو لك ضاقت نفسي ولم استطع التحمل، فحملت هاتفي النقال

وتفقدت حسابي على ”الفايسبوك” المنشورات نشرتها مؤخرا كلها توحي على أنني لم أعد أستطيع التحمل غيرت

الحساب من اجل أن أتابع اخبارك وأن أتفقد حسابك كلما شعرت بالحنين والاشتياق لك

يوم العشرين من شهر جويلية هذا اليوم هو يوم بداية روايتي معك عشت فيها العديد من الأشياء الجميلة وتقاسمنا

فيها الضحكات والأحزان

أتعلمين أنني كنت طوال اليوم افكر بك؟

حتى ان جميع من يعرفونني يعرفونك أيضا لأنه ببساطة سيطرتي على حياتي وأصبحت كفيفة لما تعرفت عليك

أتذكر يوم سردت لك قصةً عن الفراق وفي نهاية القصة سألتك : ” هل تظنين أننا سنفترق؟”،

كان ردك :……..

عوادي إخلاص

 

 

رابط  تحميل بصيغة PDF

تحميل العمل

 

رابط  مشاهدة أون لاين

مشاهده العمل

 

 

موقع اسرار للنشر والتوزيع الالكترونى

 

هو مكتبة إلكترونية تحتوي آلاف الكتب والروايات،

 نوفر لكم تنسيق الأعمال الورقية والإلكترونية

تصميم أغلفة الأعمال الورقية والإلكترونية

توزيع الأعمال إلكترونياً، ورفعها علي الجوجل بلاي

حويل الأعمال لصيغة كيندل ورفعها علي أمازون….

***

أعمالنا الورقيه في  المعرض  القاهره الدولى للكتاب  لسنه 2021

لشراء الكتب

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

رشحنا لك